بحث

4 أشياء يجب أن تعرفها كي تصنع من طفلك عبقريا!

4 أشياء يجب أن تعرفها كي تصنع من طفلك عبقريا!
    كلنا نسعى إلى أن نصنع من أطفالنا محترفي سوروبان حتى نراهم عباقرة، ليس فقط في الحساب، و إنما عباقرة بما يكتسبونه من مهارات مهمة نتيجة تداريب السوروبان، مهارات تجعلهم يقتحمون الحياة بكل تميز و تفوق، مهارات تقوي شخصيتهم و تركيزهم... إلا أن هناك الكثير من الناس يظنون أن ذلك المعداد القادم من اليابان، هو خاتم سحري نديره دورة واحدة فينقلب الطفل بين عشية و ضحاها إلى عبقري يحفظ الصفحة أو الصفحتين في ثوانِِ، و يحل عمليات معقدة أسرع من الآلة الحاسبة!! مهلا فهناك سوء فهم!!

    قبل أن تدخل ابنك إلى أي مركز تعليم لتقنيات الحساب الذهني، يجب عليك أن تعلم 4 نقاط لابد من توفرها حتى ترى ذلك العبقري الحقيقي:
    النقطة الاولى: الرغبة، يجب أن يكون لطفلك الرغبة ا
    لذاتية  في تعلم الحساب الذهني، و الا فعليك أن تحفزه و ترغبه في هذا التدريب حتى يتهيأ نفسيا، فقد أثبت باحث ياباني متخصص في علم النفس، بعد بحث ميداني داخل مدرسة يابانية للسوروبان، أن المتدربين الفاقدين للرغبة الذاتية في التعلم حصلوا على نتائج عكسية !! 
    النقطة الثانية:كفاءة المدرب،  اسأل عن المركز التعليمي أولا و عن المتدربين السابقين أين وصلوا في التدريب؟ هل هذا المركز يخرج نماذج تسر الناظرين؟ أم أن الامر لا يتعدى دعايات تجارية؟ هل هذا المركز يتوفر على برنامج بيداغوجي متكامل و يتوفر على كراسات متخصصة بعيدا عن العشوائية؟
    النقطة الثالثة: التدرب المستمر، اعلم أن طفلك سيكون عليه أن يتدرب يوميا في البيت لمدة نصف ساعة على الاقل، فالانشطة التي سيقوم بها في المركز التعليمي غير كافية ليطور مهاراته
    النقطة الرابعة: المصاحبة و المساعدة، عليك أن تساعد طفلك في الرفع من مهاراته و ذلك عبر تشجيعه بعبارات تحفيزية، و تشاركه الحصص التدريبية في البيت عبر املاء العمليات عليه..

    ختاما، لا تنس أن الهدف من تعليم السوروبان ليس أن تصنع من الطفل آلة حاسبة، و إنما نريد أن نكسبه مهارات خاصة يفتقدها الكثير من أطفالنا.
    سوروبان العرب
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة سوروبان العرب للحساب الذهني و تعليم الطفل .

    إرسال تعليق