بحث

جهّز طفلك للمستقبل التكنولوجي!

جهّز طفلك للمستقبل التكنولوجي!


    إن التطور التكنولوجي السريع في عصرنا أثر بشكل مباشر على طرق تعليم الأطفال في المدارس، فأصبح تدريب الطلاب على لغات البرمجة و صناعة التكنولوجيا مادة تعليمية أساسية مثل القراءة و الكتابة و الرياضيات.. و كأننا أمام لغة العصر الجديدة التي ينبغي تعلمها لإتقان التواصل مع الآخرين! بل و أصبحت الوسائل و البرامج التي تساعد الطفل على تعلم هذه المهارات المتقدمة كثيرة و في تزايد، مما جعل العديد من الدول تعلم الطلاب هذه المهارات التكنولوجية في وقت مبكر جدا.

    بعض البرامج تعتمد روبوت كوبيتو المشهور، و الذي تمت صناعته من الخشب و تم تصميمه خصيصا للأطفال من عمر 3 سنوات فما فوق، حيث يعلمهم مبادئ برمجة الروبوت بدون رموز مجردة، بل يتم التعامل معه بكتل و أجسام يقوم الطفل بحملها و وضعها في مكانها المناسب على الروبوت ليعطيه الأمر بحركة معينة حسب رغبته، و قد قام مصمموا روبوت "كوبيتو" باستبدال جميع الرموز الموجودة على الحاسوب لبرمجته بأجسام يتم إدخالها في لوحة في مكانها الصحيح. من خلال هذه الأجسام يستطيع الطفل توجيه الروبوت من نقطة أ إلى نقطة ب..
    (يمكن التعرف على معلومات أكثر عن هذا الروبوت و رؤية صور و فيديوهات و كيفية شرائه من هنا)


    قد لا يدرك الطفل أهمية هذه الخطوة، لكنه فعلا ينجح في تصميم أول سطر برمجي للروبوت بطريقة مسلية رغم سنه الذي لا يتعدى 3 سنوات من خلال روبوت "كوبيتو" الخشبي، الذي أصبح متاحا للجميع.
     روبوت

     و يمكن الحصول عليه من الانترنت عبر موقع أمازون إذا كان متوفرا لديهم، فقد يتم بيع جميع النسخ بسبب كثرة الطلبات على شرائه. (إلى حدود كتابة هذه الأسطر، متواجد فقط نسختين منه على أمازون)

    سوروبان العرب
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة سوروبان العرب للحساب الذهني و تعليم الطفل .

    إرسال تعليق