كيف أساعد طفلي على حل الواجب المنزلي؟

كيف أساعد طفلي على حل الواجب المنزلي؟
    يجد كثير من الاباء و الامهات صعوبات في مساعدة الطفل على حل الواجب المنزلي بحماس و رغبة، فكيف يمكن مساعدته دون أن ننجز الواجب مكانه؟
    نقصد هنا بالواجب المنزلي هو تلك التمارين التي يكلف بها المدرس الاطفال لينجزوها في المنزل.
    أول خطوة في طريق مساعدة الطفل هو تعليمه كيف ينظم و يرتب وقته، و يخطط ما يجب عليه القيام به، و هنا، يتطلب الامر عونا كبيرا من الوالدين في التوجيه و الاقتراح مع منح الطفل الفرصة في اختيار أولوياته.
    سؤال يمكن طرحه قبل التطرق لتفاصيل الموضوع، هو: ما هي فوائد الواجبات المنزلية؟ 

    للواجبات المنزلية أربعة فوائد:

    الاولى: تكسب الطفل الاعتماد على النفس و الاحساس بالمسؤولية
    الثانية: تعطي الطفل الفرصة في تأمل ما تعلمه بشكل هادئ مع نفسه مما يساعده على الفهم أكثر
    الثالثة: تساعده على تعلم التنظيم
    الرابعة: تشعره بمذاق العمل الفردي

    و يتلخص دور الوالدين في:
    ـ مراقبة دفاتر التتبع بشكل يومي لتذكير الطفل بواجباته: و خلال الانجاز ننتبه إلى نوع الواجبات و مدة إنجازها و الكيفية التي تعامل معها الطفل، حتى نأخذ مقياسا نقيس به مدى تطور مستواه مع الوقت..
    ـ نلاحظ طريقة الانجاز دون أن نقوم بحل الواجب مكانه، لكن يمكن أن نساعده باقتراح طرق مناسبة لحلها
    ـ تخصيص وقت كافي خاص بالطفل حتى يشعر أن الاسرة تسانده في واجبه، مما يزيده اطمئنانا و ثقة في النفس لحل المزيد من الواجبات طيلة السنة الدراسية.
    ـ خطوة أخرى قد نغفلها و هي، بعد الانتهاء من الواجب المنزلي نساعد الطفل على تنظيم أدواته و تجهيز محفظته لحصص الغذ.


    لا تنس مشاركة الموضوع مع أصدقائك لتعم الفائدة
    سوروبان العرب
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة سوروبان العرب للحساب الذهني و تعليم الطفل .